اللغات
الحصول على التطبيق

دورة الإدمان

هناك العديد من الطرق المختلفة التي يرى من خلالها الإدمان وذلك حسب المنظمة التي تطلب! العلاج من الإدمان على القمار يشترك في الرأي القائل بأن الإدمان على القمار هو سلوك مكتسب.قد يكون تعلم السلوك من شخص آخر، أو بشكل عصامي، ولكن لا يظهر بطريقة عفوية في حالة المرض.قد يفقد السلوك المكتسب ويحل محله سلوك جديد. بمجرد ظهور الوعي بالإدمان ، يمكن اتخاذ قرار من قبل العقل الواعي لتحقيق طريقة جديدة في التأقلم.

 

هناك ست مراحل في الإدمان، والتي لا تظهر بالضرورة بطريقة خطية، و هي كما يلي:

  • ما قبل التأملي - لم يتم التعرف على المشكل وليس هناك أي دافع للتغيير
  • التأملي - تنشأ أفكار حول ما إذا كان التغيير مطلوب أو ممكن
  • التحديد - اتخاذ قرار بأن التغيير مطلوب وممكن ووضع الخطط فيما يتعلق بكيفية حدوثه
  • العمل - توضع الخطط موضع التنفيذ
  • الصيانة - يتم وضع الحواجز لضمان استمرار النجاح
  • الانتكاس -يتجذر الإدمان مرة أخرى و يعاود الفرد الدخول في  مرحلة  ما قبل التأملي

ليس بالضرورة أن يمر كل المقامرين بكل تلك المراحل ولن يدخلوا منها عبر هذا الترتيب المحدد، غير أن، ما يتماشى مع التعافي هو قوة اتخاذ القرار الواعي.من أجل إحداث تغيير يجب أن يخرج الإدمان من اللاوعي ودخوله إلى العقل الواعي حيث يمكنه  اتخاذ القرار أثناء وجوده في الوعي.

 

 هذا هو اعتقاد العلاج من الإدمان على القمار ولا تعبر بالضرورة عن وجهات النظر الشخصية لجميع الموظفين والمتطوعين وأعضاء.

نظرية العلاج من إدمان القمار القمار